• :
  • :
أخر الأخبار

قصيدة * لم يُلقني يَمُّ الأمُومَة * للشاعر أبو بـكـر مارون

7 فبراير, 2020

خلفَ الطبيعةِ قِبلةٌ سَجدَتْ

دراويشُ الرؤى واستقبلوها
مُخبِتين مُحلّقين إلى سماء المنتهى
ومُعَلقِينِ على الهواءْ

يا أيّها القمر السقيم

من الدخان إلى متى
تفترُّ عن شنبٍ لتبتكر الشفاء
من الضياءْ

أسطورة المنفى تراجِيديَّةٌ
ظَلَّت يدُ التاريخ تحملها
على كتفيه كي يمضي
الأمام إلى الوراءْ

أعَصاك يا ابن أخي مُضَرَّجَةٌ؟
دِماءُ الذكرياتِ تسيل
فوق جَبينِها فاطرحْ
هَويتَك القديمة واحمل الذكرى
على نعشِ الزمانْ

تابوتُ هذا الضَّوءِ دُسْتورٌ سَمائيٌّ
تغرَّبَ فيه موسى كيْ يُضيئَ
ليَ الحياةَ بذالكَ القَبَسِ
المُنيرْ

أعلى جناحِ فراشةٍ أم
فوقَ متنِ بَعوضةٍ حَلقْتَ
وحدكَ مِثْل أيِّ حمامةٍ
تُبْلي الربيعَ وتَستَجِدُّ
مِنَ الخريف إلى الشتاءْ

لم يُلقِني يمُّ الأمومةِ في سواحلِ
قبضةِ الأعداءْ

وفؤاديَّ المفتونُ أصبحَ فارغًا
فلتشتَعِلْ يا أيَّها اليومُ
الخُرافيُّ اشْتعِلْ
هيّا اشْتَعِلْ

ناموسُ أسرار ِالطبيعةِ غيمةٌ
تهْمي بأنْدُلُسٍ فتُحيِي في القلوبِ
حَديقةً خَضْراءْ

*الشـاعر أبو بـكـر مارون*


أحدث الأخبار