• :
  • :
أخر الأخبار

د/ السيد إمام يكتب لماذا..الكشف المبكر لأورام الكبد ؟!

9 فبراير, 2019

نحو كبد بلا أورام 

يعتبر الكشف المبكر لأورام الكبد عند مرضى الكبد نقطة فاصلة في حيات المريض حيث يتم عمل فحص دوري بالموجات الصوتية ودلالات الأورام
وذلك لجميع مرضى الكبد وخاصة مرضى فيروس سي الذين تم شفاؤهم منه وكذلك مرضى الالتهاب الكبدي بي.
لأنه كلما كان اكتشاف بؤر وأورام الكبد مبكراً كلما كانت خيارات العلاج بأيدينا وذلك عن طريق بعض الاجراءات التداخلية مثل التردد الحراري والميكروويف أو الاستئصال الجراحي أو زراعة الكبد…. الخ.

أما في حالة الاكتشاف المتأخر لأورام الكبد خاصة في حالات التليف الكامل وتجلط الوريد البابي الكبدي أو انتقال الأورام لأماكن أخرى، حينئد يصعب العلاج معها وربما يستحيل، وحتى زراعة الكبد يصبح المريض غير مناسب لها!.
والسؤال هنا…. لماذا تحدث أورام في الكبد؟!
لأن مكث الفيروس في الجسم لفترات طويلة يسبب حدوث تليف في خلايا الكبد والتي قد تتحول إلى خلايا سرطانية بعد ذلك!
ولماذا يتم متابعة المرضى الذين تم شفاؤهم من الفيروس؟!
لنفس السبب أيضاً. وخاصة لو ظهر للمريض بؤر سرطانية في الكبد وتم شفاؤها وأخذ المريض علاج فيروس سي بعدها فمن المتوقع عود الأورام ثانية وربما بصورة أعنف! 
يتم هذا الإجراء في المعهد القومي للكبد بالقاهرة
عيادة الكشف المبكر لأورام الكبد.
مشوار صغير…….. هيوفر كتير
دمتم بصحة وعافية
د/ السيد إمام
اخصائي الكبد والجهاز الهضمي
اخصائي الموجات الصوتية والعلاج التداخلي لأورام الكبد
بالمعهد القومي للكبد بالقاهرة


أحدث الأخبار