• :
  • :
أخر الأخبار

الملتقى الأسري الـ 16 يختتم فعالياته فى مدينة الشارقة والمنطقة الوسطى والمنطقة الشرقية

15 فبراير, 2018

IMG-20180215-WA0008

كتب : عبدالناصر الدشناوى

اختتمت اليوم الفعاليات ملتقى الأسري السنوي في دورته السادس عشر والذي نظمته إدارة مراكز التنمية الأسرية التابعة للمجلس الأعلى لشؤون الأسرة بالشارقة، والذي انطلق في 13 – 15 من فبراير الجاري، وشمل مدينة الشارقة والمنطقتي الوسطى الشرقية.

وقد امتاز الملتقى بإفراد مساحة كافية لتناول وشرح كلمات القيادة الرشيدة بالدولة، وخاصة ما ورد عن شحص المغفور له – بإذن الله – الشيخ زايد بن سلطان طيب الله ثراه.

حيث تضمن ثاني أيام الملتقى عدة فعاليات وأوراق عمل وورش ودورات تخصصية.

وشهدت قاعة الأفراح في الذيد بالمنطقة الوسطى، فعاليات اليوم الثاني، حيث استضافت طلبة وطالبات مدارس المنطقة الوسطى وعدد كبير من المسؤولين والمهتمين، والتي بدأت بمحاضرة قدم لها الإعلامي أيمن مصبح، جمعت الدكتور إبراهيم الدبل، والمستشار الدكتور عبدالله الكتبي مدرب معتمد وباحث قانوني، وأسماء عبدالحميد رئيس قسم التوعية بخدمة الأمين بالقيادة العامة لشرطة دبي.

بدأ د. إبراهيم الدبل محاضرة بعنوان “أوجد لي البديل” وهي عبارة عن رسالة موجه من الطلبة إلى أولياء الأمور، وقد تفاعل الجمهور مع المحاضر الذي تطرق إلى تعريف المراهقة ومراحلها والتغيرات الجسدية والعقلية والاجتماعية واللغوية التي تطرأ على الابن في هذه المرحلة.

وأكد الدبل على أننا جميعاً معنيون بأبنائنا والعمل على إيجاد جيل نفتخر به، ومن ذلك مراعة وسائل التواصل الاجتماعي غير المسيطر عليها.

و طرح طرق متعددة للأباء في تعلم فن التواصل مع الأبناء.

أما الدكتور عبدالله الكتبي فتحدث عن دور القيادة الرشيدة في تنمية الأسرة الإماراتية، معرفاً القيادة بأنها نشاط إيجابي يقوم به الشخص بقرار رسمي وعلى أن تتوفر فيه عدة سمات وخصائص القيادة ليحقق أهداف واضحة أبرزها التأثير في الآخرين.

وتطرق الكتبي خلال المحاضرة إلى تقديم عدة رسائل توعوية للشباب والأسرة للحد من عوامل الانحراف والطيش التي تجتذب شريحة كبيرة من أبنائنا، وكيفية التعامل مع العالم الافتراضي وأصدقاء السوء، ومفهوم الحرية الشخصية.

في حين تناولت أسماء عبدالحميد في محاضرتها “الإعلام والتنشئة الأخلاقية “

مركزة على برامج الأطفال والرسالة الإعلامية وأثرها على الأبناء، موضحة أن الإعلام رسالة سامية ترسخ قيم الولاء والانتماء لدى الأبناء.

كما شرحت أسماء أسباب التطرف الديني وكيفية معالجتها، مع الأخذ في الاعتبار الألعاب الإلكترونية، التي قد تكون أحد هذه العوامل.

اليوم الختامي

أما ثالث أيام الملتقى فكان بالمنطقة الشرقية بمدينة خور فكان فندق الأوشنك، وذلك بحضور الشيخ سعيد بن صقر القاسمي، نائب رئيس مكتب سمو الحاكم بخور فكان، وعدد كبير من المسؤولين والضيوف.

تضمنت الندوة والتي قدم لها الدكتور محمد بن جرش السويدي واستهلتها موزة الشحي رئيس اللجنة العلمية للملتقى، تناولت الورقة الخاصة بالمحور الرابع بدراسة مراكز التنميةة الأسرية “التنشئة الاجتماعية – واقع وتحديات-“

أما الشيخة الدكتورة تهاني الصباح من دولة الكويت استشارية أسرية وتربوية وناشطة في مجال الأسرة والمرأة والأمومة، بورقة عنوانها “كيف تغرس الأخلاق”.

وقد تطرقت د. تهاني خلال الورقة إلى دور التحولات في مفهوم الأسرة وآثار التغيير في البناء الأسري، ورؤية واقع القضايا الأسرية، والوقاية والعلاج.

كما شددت د. تهاني على ضرورة توفير برامج تعليمية متخصصة في زرع القيم والأخلاق وبرنامج وأساليب التربية الأسرية مع التركيز على التنمية الأخلاقية والفكرية، مع الاستزادة من من الدورات التثقيفية قبل الزوج وبعده، وتوفير الاسنشارات الزوجية التربوية.

حيث قدمت فاطمة الكندي رئيس قسم الدعم الاجتماعي بالإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي ورقة عمل تحت عنوان دور القيادة الرشيدة في تنمية الاسرة الاماراتية.

والتي بدأتها بقولها: لقد منّ الله علينا في دولة الإمارات بالقائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه الذي تمكّن بحكمته ونفاذ بصيرته

وإيمان بقدرات شعبه من أن يضع الإمارات في ركب الدول المتقدمة .

أما الدكتور خالد سعيد النقبي، حاصل على دكتوراه في علوم الشرطة، وناشط في مجالات الأمن والمجتمع والأسرة والطفل، فقدم ورقة عمل بعنوان أسرتي أنت ملاذي، حيث تناول مفهوم االبعد الاجتماعي والثقافي لمنظومة القيم والنسق والأخلاق ومنظومة القيم والتمسك المجتمعي، موضحاً مفهوم الأخلاق والاضطرابات السلوكية التي تطرأ على الأبناء وآلية معالجتها.

وتابع النقبي: فالأسرة هي نسيج الثقافة الإماراتية، ويقع عليها حماية المجتمع والحفاظ على الهوية الوطنية والموروث الشعبي والثقافي والأخلاقي للمجتمع الإماراتي.

وأكد خالد النقبي أن أهم شيء في عمر الأبناء هي السنوات الأولى في حياته لترسيخ كل القيم والأخلاق التي تود أن تغرسه فيه.

IMG-20180215-WA0007

IMG-20180215-WA0006


أحدث الأخبار