• :
  • :
أخر الأخبار

بحضور رئيس الوزراء ود. على جمعة و7 وزراء ” مصر الخير” تفتتح كشك الخير بمستشفيات جامعة عين شمس

23 فبراير, 2015

مؤسسة-مصر-الخير1

كتب: عبدالناصر الدشناوى

تفتتح مؤسسة مصر الخير، غدًا الثلاثاء، مشروع كشك الخير، بحضور المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء، والدكتور علي جمعية رئيس مجلس أمناء مؤسسة مصر و7 وزراء يتقدمهم الدكتور عادل عدوي وزير الصحة والسكان، والسيد عبد الخالق وزير التعليم العالي و هاني قدري وزير المالية ، و اللواء عادل لبيب وزير التنمية المحلية ، والدكتور شريف حماد وزير البحث العلمي و الدكتور أشرف العربى، وزير التخطيط، و الدكتورة  نجلاء الأهوانى، وزيرة التعاون الدولي.

من جانبها قالت الدكتورة غادة عبد الواحد استشاري مؤسسة مصر الخير ومساعد مدير مستشفيات الدمراداش بكليه طب عين شمس، إن الهدف من كشك الخير برعاية مؤسسة مصر الخير هو سد الفجوة بين التكلفة الفعلية للعمليات الجراحية والجزء الخاص الذي تقوم الدولة بتمويله على نفقتها، فضلاً عن سعي كشك الخير توفير المستلزمات الطبية المتنوعة التي يحتاجها المريض.

وأكدت أن هدف المشروع مساندة مستشفى الدمرداش الجراحى فى تقديم خدمة مجانية للمرضى الفقراء وبخاصة لحالات الطوارىء ، وتوفير المستلزمات للمريض الفقير مع أولوية للمريض المجانى غير المغطى بالتأمين الصحى أو قرار العلاج على نفقة الدولة أو اى تمويل اخر للعلاج مما يتيح تقديم الخدمة فى الوقت المناسب دون تأخير، ورفع المعاناه عن ما يزيد عن 36,000 مريض سنويا المقدر استفادتهم من المشروع، ورضا المرضى ومقدمى الخدمة عن الخدمة الطبية المقدمة مع خفض قوائم الانتظار خاصة فى اقسام الجراحات الخاصة، وخفض متوسط أيام الاقامة فى بعض الاقسام مثل العظام، وتوفير الوقت والجهد للتدريب المهنى.

وأوضح أنه سيتم  توفير المستلزمات الاساسية لتقديم الخدمة الجراحية والتى يتحملها المريض الفقير، وخفض قوائم المرضى المتحملين لتكلفة المستلزمات بما لا يقل عن 50% فى جميع الاقسام الجراحية،و خفض قوائم الانتظار بنسبة 50%،وتوفر وقت لاكتساب الخبرات المهنية للاطباء المقيمين، ورضاء المرضى عن الخدمة المقدمة من مستشفي الدمرداش.

وأضافت أن المشروع يخدم جميع المرضى المترددين على مستشفى الدمرداش الجراحى من المناطق المحيطة جغرافيا بالمستشفيات، وكذلك التحويل من مستشفيات وزارة الصحة أو التأمين الصحى أو العيادات الخاصة وغيرها، حيث أن المستشفيات تستقبل حالات من خارج النطاق الجغرافى بوصفها مرجعية علمية وفنية فى التخصصات الجراحية مثل جراحات المناظير والأورام والجراحات الخاصه مثل العظام والمسالك والتجميل والحروق والأنف والأذن والمخ والأعصاب وجراحة الأوعية الدموية، كما يستقبل طوارىء مستشفى الدمرداش مرضى الحوادث والحالات الطارئة على مدار الساعة بدون توقف وبخاصة فى حالات الكوارث والأزمات، وكذلك تعمل العيادات الخارجية فى جميع التخصصات جميع أيام الأسبوع عدا يوم الجمعة والأجازات الرسمية.

وأوضحت أن الفئات المستهدفة هم المرضى المترددين على المستشفى سواء عن طريق الطوارىء أو العيادات الخارجية، أوالمرضى المحولين من المستشفيات الاخرى (فى حال الحاجة الى مهارات تقنية ومرجعية العلمية فى مجال التخصص الجراحى) وخصوصا حالات المضاعفات الجراحية التى تحتاج الى اعاده تدخل، والمرضى من المناطق النائية عن طريق القوافل الطبية.

وأشارت إلي أن هناك فئات غير مباشرة  سوف تستفيد من المشروع وهي الكوادر التى يتم تدريبها فى المستشفى الجامعى عن طريق تحسين دورة العمل مما يقلل الوقت والجهد على الأطباء بالاقسام ويتيح وقت أكبر للتدريب وخاصة أطباء الامتياز والمقيمين و أعضاء هيئة التدريس, و طلاب الدراسات العليا ، و التمريض، وأعضاء هيئة التدريس.

وقال إن دراسة المشكلة كشف أنه تم تكليف ما يزيد عن 3007 مرضي بشراء مستلزمات ضرورية بمتوسط 203 جنيهات لكل مريض، فى حال عدم توفر المستلزمات للمريض المجانى من الموازنة العامه للمستشفيات، نتيجة ارتفاع كلفة تقديم الخدمات وبخاصة المعامل والاشعة والعقاقير الطبية، بالإضافة الى عدم قدرة المستشفيات التى تقدم ما يزيد عن 50% من الخدمة الطبية فى محافظة القاهرة ولا تستطيع غلق أبوابها فى وجه المرضى التزاما بالدور الانسانى والمهنى ومساهمه من المستشفيات فى مساندة وزارة الصحة فى حل مشكلة زيادة عدد المرضى زيادة لاتتناسب مع زيادة الكوادر المدربة وبخاصة من هيئة التمريض وعدد اسرة العلاج فى القاهرة، موضحة أن تردد المريض اكثر من مره على 


أحدث الأخبار